الجيش الإسرائيلي يستمر فى حالة التأهب رغم إعلان أوباما توجيه ضربة

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه مستمر فى حالة التأهب العليا التي أعلنت قبل بضعة أيام على خلفية تطورات الملف السوري وذلك رغم إعلان الرئيس الامريكي باراك أوباما أن الضربة العسكرية الامريكية ضد سوريا لن تتم إلا بعد الحصول على مصادقة الكونجرس عليها.

وأشار راديو “صوت إسرائيل” اليوم الأحد ، إلى أن جميع المنظومات لاعتراض الصواريخ والقذائف الصاروخية ستبقى في حالة تأهب في جميع انحاء إسرائيل ، وسيعاد صباح اليوم فتح جميع المراكز لتوزيع الاطقم الواقية من الغازات السامة.

من جانبها ، دعت الجهات الامنية المختصة جمهور المواطنين الى مواصلة حياتهم الاعتيادية ، فى حين قام رئيس الاركان الجنرال بيني جانتس بجولة ميدانية في هضبة الجولان للوقوف عن كثب على استعدادات قوات الجيش على الحدود مع سوريا.
محيط