الجيش السوري يشدد من إجراءاته الأمنية بمحيط مخيم “اليرموك” في ظل الاشتباكات مع “داعش”

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الجيش السوري شدد من إجراءاته الأمنية في محيط مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوبي دمشق بعد الاشتباكات التي شهدها في محاولة لمنع مسلحي "داعش" من التمدد إلى خارج المخيم من جهة المناطق الآمنة والتي ما زالت خاضعة لسيطرة الجيش.

وقال المرصد، طبقا لقناة "سكاي نيوز" بالعربية اليوم "الجمعة"، إن مقاتلي تنظيم داعش أحرزوا تقدما جديدا في المخيم بعد تراجعهم صباحا، فيما استمرت الاشتباكات العنيفة بين التنظيم ومقاتلين فلسطينيين مدعومين بمقاتلين سوريين.

وبات تنظيم داعش للمرة الأولى قريبا بهذا الشكل من دمشق، لكن ناشطون أكدوا أن المدخل الرئيسي للمخيم الذي يتصل بدمشق مؤمن بحواجز كثيفة للنظام وللفصائل الفلسطينية المتحالفة معه.

بواسطةYahoo.