الدفعة الأولى خلال العام الجديد.. 15 شخصا من الجنسية الإسبانية يغادرون مخيم روج بتنسيق مشترك مع “الإدارة الذاتية”

محافظة الحسكة: غادر نحو 15 شخصا من عوائل تنظيم “الدولة الإسلامية” مخيم روج في شمالي الحسكة، اليوم، وهم امرأتين و13 طفلا ممن يحملون الجنسية الإسبانية، حيث جرى تسليمهم بتنسيق مشتركة بين الخارجية الإسبانية ودائرة العلاقات الخارجية في شمال وشرق سوريا، لمستشار في الخارجية الإسبانية “غييرمو آنغيرا”، بعد التوقيع على وثائق رسمية.
وتعتبر هذه الدفعة الأولى خلال العام الجديد، ويأتي ذلك في إطار التنسيق بين دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ووزارة الخارجية الإسبانية، لإعادة أسر من تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى دولهم.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد في 5 تشرين الثاني الفائت، بأن قوات سوريا الديمقراطيّة سلمت 50 عنصراً من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من الجنسية العراقية الذين كانوا معتقلين في أحد سجونها بشمال شرق سوريا، إلى مديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في نينوى العراقية، عبر معبر الوليد الحدودي مع إقليم كردستان العراق.