الدولةالاسلاميةتفرض اللباس الشرعي في بعض المدارس الخاضعة لسيطرتها

23596579thth_1

الدولة الاسلامية تفرض اللباس الشرعي في بعض المدارس التي تخضع لسيطرتها

علم المرصد السوري لحقوق الانسان ان الدولة الاسلامية في  العراق والشام تمارس ضغوطا على بعض المدارس في المناطق التي تقع تحت سيطرتها بشكل كامل او جزئي

حيث قام مؤخرا عناصر تابعين للدولة الاسلامية في العراق والشام بتوزيع مناشير في احدى مدارس الاناث بمدينة سراقب في محافظة ادلب تدعو من خلالها الطالبات من الصف الخامس ابتدائي وحتى ثالث ثانوي بالالتزام بالزي الاسلامي الشرعي من وجهة نظر الدولة الاسلامية مع التحذير بان الطالبة التي لا تلتزم بهذا اللباس لن يتم قبولها داخل اسوار المدرسة
جدير بالذكر انها ليست المرة الاولى التي يقوم بها تنظيم دولة العراق والشام الاسلامية بالتدخل في امور المدارس والتعليم وفرض قوانين متعلقة بالسلوك واللباس والتدريس
وكان المرصد السوري لحقوق الانسان تحدث قبل اسابيع عن قيام عناصر تابعين لتنظيم الدولة الاسلامية باقتحام احدى المدارس في منطقة طريق الباب واخرجوا كادرها التدريسي تحت تهديد السلاح بحجة انهم مدرسين ذكور يقومون بتدريس طالبات اناث وهو ما اعتبروه مروفوضا بحسب شرعهم كما اوعذوا حينها للقائمين على المدرسة بالتوقف عن التدريس الى ان يتم جلب كادر تعليمي من المدرسات الاناث

كما قام التنظيم ذاته ايضا منذ مايقارب الشهرين في قرية الطويحينة الواقعة في ريف حلب الشمالي، بمنع الطالبات من الصف الأول الإعدادي وما فوق، من الذهاب إلى المدارس إلا “بملابس شرعية  كاملة “مؤلفة من (عباءة + قفازات شرعية + غطاء وجه) أما بالنسبة للذكور، فسيتم إلباسهم “لباس شرعي” مؤلف من (الزي الباكستاني + طاقية) بالاضافة الى الكثير من الحالات التي وثقها المرصد عن تدخل الدولة الاسلامية في العراق والشام بامور المدرسة  .

—