الديلي تلغراف: تأخير ضربة سوريا يعني أنها ستكون أعنف مما خُطط سابق

18762622Tierney_F35_3-14_carousel

اشارت صحيفة “الديلي تلغراف” البريطانية في مقال بعنونا “تأخير الضربة العسكرية لسوريا يعني أنها ستكون أعنف مما خطط سابقا”، إلى ان “الضربة العسكرية لسوريا ستكون أعنف مما خطط له في السابق لأن الرئيس السوري بشار الأسد أعطي الوقت اللازم لنشر قواته”.

ولفتت إلى انه “خطط سابقا لضربة عسكرية محددة، تستهدف حوالي 50 هدفا بحسب المسؤولين الأميركيين”، مشيرة إلى أن “قرار تأخير شن هذه الضربة العسكرية من قبل أوباما للحصول على تصويت الكونغرس منح النظام السوري فرصة لتنفس الصعداء وتوزيع قواته وعتاده بما فيها الأسلحة الكيميائية في أرجاء سوريا.

وأوضحت أنه “سيتم الاستعانة بعدد اكبر من الجنود مما كان مخطط له مسبقا، ومن المتوقع أن تطلق المدمرات الأمريكية الخمس الراسية في البحر المتوسط صواريخ توما – هوك في إطار الضربة المحتملة.

الحدث