الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية رياض درار: قبل الزيادة في أسعار المحروقات كان لابد من دراسة الموضوع من جوانب مختلفة

44

 

أحدث قرار الإدارة الذاتية في شمال وشمال شرق سورية بالترفيع في  سعر المحروقات مؤخرًا ضجة كبيرة، وألقى بظلاله على الأوساط الشعبية.
وخرجت مظاهرات رافضة للقرار في مناطق “الإدارة الذاتية”، تزامنًا مع زيارة الوفد الأمريكي لتلك المناطق والتي تمخضّت عنها العديد من القرارات المهمة.
واعتبر رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية، في تصريح لـ”المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن زيارة الوفد الأمريكي لشمال سورية تمثل قوة دعم لـ”قسد” و”مسد”، لافتًا إلى أن المناقشات التي جرت شددت على استمرار الدعم العسكري والسياسي والاقتصادي، كما تم مناقشة الاحتياجات الاساسية خاصة موضوع دعم فتح المعابر في المنطقة  لرفع الحصار، فضلًا عن  إعادة القرار السياسي والرؤية السياسية للمنطقة حتى تكون قادرة على المشاركة  في الحل السياسي.
وبخصوص رفع أسعار المحروقات  علق شيخ رياض قائلًا: إنها ضرورية لكن كان يجب دراستها وفق حاجات الناس والوصول إلى إقناع المتضررين بصحة هذا القرار عبر التعويض لهم بطرق أخرى  سواء أكان ذلك من  باب رفع الرواتب أو تقديم  السلل الغذائية  ودعم بعض المواد التي يحتاجها المواطن باستمرار.