الرقة بعد الموصل.. تركيا تتحضر وأميركا توافق

26

قال نعمان قورتولموش، نائب رئيس الوزراء التركي، اليوم الاثنين، إن بلاده تريد أن تبدأ عملية استعادة الرقة، المعقل الرئيسي لتنظيم داعش في سوريا بعد اكتمال عمليتي الموصل ودرع الفرات.

وقال قورتولموش للصحافيين في أنقرة “موقف تركيا بشأن عملية الرقة واضح. سيكون من الأفضل عسكريا واستراتيجيا القيام بهذه العملية بعد اكتمال عملية الموصل وعملية درع الفرات التركية”.

وبدأت قوات الأمن العراقية ومقاتلو البيشمركة الأكراد الهجوم على الموصل بالعراق في 17 أكتوبر/تشرين الأول بدعم جوي وبري من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم المتشدد.

وقال وزير الدفاع الأميركي، أشتون كارتر، الأسبوع الماضي، إن واشنطن تتوقع أن تتداخل عملية الموصل مع هجوم الرقة.

وأبلغ المتحدث باسم البنتاغون، بيتر كوك، الصحافيين أن من المهم مواصلة الضغط على داعش في الرقة.

وقال كوك خلال إفادة في واشنطن اليوم “سنواصل الحديث بانتظام مع القيادة التركية بشأن أفضل السبل للتعامل مع معركة الرقة.

“لكن علينا أن نواصل الضغط، وعلينا أن نمضي قدما ونتحدى تنظيم داعش في عاصمة خلافتها المزعومة”.

كان أكبر قائد عسكري أميركي في العراق قال الأسبوع الماضي، إن هناك حاجة ملحة للمضي قدما لعزل الرقة لمخاوف بشأن استخدام الجماعة
المدينة كقاعدة للتخطيط وشن هجمات ضد أهداف في الخارج.

المصدر: العربية.نت