الشرطة العسكرية التابعة للجيش الوطني تعتقل 3 من مهجري إدلب وآخر من ريف عفرين وتفرج عن مواطنة لقاء فدية مالية قدرها 2000 دولار أمريكي

1٬279

محافظة حلب: أقدم عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية خلال الأيام القليلة الفائتة على اعتقال مواطن من أهالي قرية قزلباش التابعة لناحية بلبل بريف عفرين شمال غربي حلب، بتهمة التعامل مع “الإدارة “الذاتية” سابقاً وذلك بغية تحصيل فدية مالية منه.

كما أقدم عناصر دورية أخرى للشرطة العسكرية على اعتقال 3 مواطنين من مهجري محافظة إدلب بالقرب من قرية ترندة بريف عفرين وذلك بتهمة التخابر مع قوات سوريا الديمقراطية، في حين اطلقت الشرطة العسكرية في عفرين سراح مواطنة من أهالي قرية متنلي بناحية شران بريف عفرين لقاء فدية مالية قدرها 2000 دولار أمريكي كانت قد اعتقلت بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” سابقاً.

وفي 6 شباط الجاري، اعتقل عناصر فرقة “السلطان سليمان شاه” المعروف بـ “العمشات” فتاتين شقيقتين من ذوي الاحتياجات الخاصة، بعد عودتهما إلى مسقط رأسهما في قرية قرزيحل التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، قادما من مناطق النزوح في ريف حلب الشمالي، حيث جرى اعتقالهما دون معرفة التهم الموجهة إليهما، بينما لا يزال مصيرهما مجهولاً بعد تسليمهما للاستخبارات التركية في مدينة عفرين.