“الشرطة العسكرية” التابعة للنظام تعتقل تاجر وتطارد عنصرين من “الدفاع الوطني” في مدينة دير الزور

محافظة دير الزور: أصيب عنصر دورية تابعة لـ”الشرطة العسكرية” التابعة للنظام بجروح، على خلفية ملاحقة عنصرين من “الدفاع الوطني” يستقلون دراجات نارية، حيث جرى اشتباك بين الطرفين بالرصاص المباشر، فيما لاذ العنصرين بالفرار إلى  جهة مجهولة، وسط تشديد وانتشار أمني مكثف، في حي طب الجورة بمدينة دير الزور.

في السياق، اعتقل عناصر دورية تابعة “للشرطة العسكرية”، تاجرا من المتعاونين مع الأفرع الأمنية من أبناء مدينة الميادين، من مكان عمله في حي القصور بمدينة دير الزور، حيث اقتادوه إلى سجن “الشرطة العسكرية”، دون معرفة الأسباب والتهم الموجهة إليه.

وكان نشطاء المرصد السوري، قد رصدوا في 30 من نيسان الفائت، اندلاع اشتباكات مسلحة، بين عناصر من “الدفاع الوطني” من جهة،  وعناصر من أبناء عشيرة الشعيطات الملقبين بـ “أسود الشرقية” من جهة أخرى، في حي طب الجورة بمدينة دير الزور، على خلفية قيام أحد عناصر الدفاع الوطني بسرقة دراجة نارية لأحد عناصر ميليشيا “أسود الشرقية”، وسط توتر ساد المنطقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية واقتصرت الأضرار على الماديات.