الشرطة العسكرية الموالية لأنقرة تنفذ حملة دهم واعتقالات شرقي حلب وتشتبك مع مسلحين في احتميلات

23

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان من ريف حلب الشرقي، توتراً تشهده كل من مدينة الباب وريفها ضمن مناطق نفوذ القوات التركية وفصائل غرفة عمليات “درع الفرات”، حيث دارت اشتباكات بين الشرطة العسكرية ومسلحين في منطقة احتيملات، ما أدى لسقوط أكثر من 7 جرحى، عقب ذلك داهمت الشرطة العسكرية المنطقة واعتقلت 4 أشخاص على الأقل، وفي مدينة الباب، شنت الشرطة العسكرية حملة مداهمات ضمن منطقة السكن الشبابي ودوار “غصن الزيتون” واعتقلت عدة أشخاص.

وكان المرصد السوري أشار في 14 أيار الجاري، إلى مقتل شخص برصاص مجهولين، اقتحموا مزرعته في بلدة قباسين بريف مدينة الباب، شرقي حلب، وقاموا بسرقة سيارته أيضاً.
وكان المرصد السوري رصد في 13 الشهر الجاري، انفجار عبوة ناسفة بسيارة قرب مسجد ضمن مدينة الباب، الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل “درع الفرات”، ما أدى لأضرار مادية دون أنباء عن إصابات، كما انفجرت دراجة نارية ملغمة، على طريق “البحوث-اعزاز” ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية للحكومة التركية شمالي حلب، ما أدى إلى إصابة شخصين اثنين بجراح بالإضافة لأضرار مادية.