الشرطة العسكرية تعتقل 9 مواطنين في مدينة الباب وتسلمهم إلى الاستخبارات التركية

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن دوريات الشرطة العسكرية نفذت في 18و 19 تشرين الأول الجاري، عملية دهم واسعة النطاق واعتقلت 9 مواطنين من أهالي مدينة الباب، ومهجرين من محافظات حلب ودمشق بتهمة التعامل مع “تنظيم الدولة الإسلامية” والتحضير لتنفيذ تفجيرات واغتيالات في مدينة الباب شرقي حلب.

وبحسب نشطاء المرصد السوري، أقدمت الشرطة العسكرية على تسليم المعتقلين إلى جهاز الاستخبارات التركية في مدينة الباب، ليتم نقلهم إلى الأراضي التركية، ومن بين المعتقلين مؤذن جامع الترك، في شارع زمزم، وسط مدينة الباب، كان قد اعتقل سابقاً بتهمة الانتماء إلى “التنظيم” وجرى إطلاق سراحه في وقت لاحق.

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أفادوا في 9 تشرين الأول الجاري، بأن دورية تابعة للشرطة العسكرية اعتقلت مواطنين اثنين من مهجري مدينة حلب في أثناء توجههم إلى مدينة اعزاز قادمين من المخيمات المنتشرة على أطراف مدينة اعزاز دون معرفة التهم الموجهة إليهما.