الضربات الجوية توقع شهداء وجرحى في قرية غرب الرقة مع استمرار عمليات “غضب الفرات” لتحقيق مزيد من التقدم

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 6 أشخاص على الأقل بينهم 3 مجهولي الهوية استشهدوا وقضوا وأصيب آخرون بجراح خطرة، جراء قصف لطائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي على مناطق في قرية كديران التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” في الريف الغربي للرقة، عند الضفاف الشمالية لنهر الفرات، ولا يزال عدد الذين قضوا مرشحاً للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة ووجود مفقودين لا يعلم مصيرهم إلى الآن كما استشهد رجل وابنه إثر انفجار لغم أرضي، كان قد زرعه تنظيم “الدولة الإسلامية”، في وقت سابق في قرية البوعاصي بريف الرقة الغربي.

على صعيد متصل تتواصل الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات النخبة السورية المدعمة بالقوات الخاصة الأمريكية وطائرات التحالف الدولي من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، إثر استمرار قوات عملية “غضب الفرات” في هجومها، في محاولة للسيطرة على ما تبقى بين مواقع سيطرتهم بين شرق مدينة الرقة وقرية الكرامة بالريف الشرقي للرقة عند الضفاف الشمالية لنهر الفرات، وترافقت الاشتباكات مع قصف متبادل بين طرفي القتال، كما تدور اشتباكات في الريفين الغربي والشمالي الغربي للرقة.