المرصد السوري لحقوق الانسان

الطائرات الحربية الروسية ترتكب مجزرة في ريف حلب.. و20 شهيدا مدنيا في منطقة “خفض التصعيد”

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، مجزرة راح ضحيتها 9 مواطنين بينهم امرأة جراء قصف الطائرات الحربية الروسية على بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي. ووثّق “المرصد السوري” استشهاد 4 مواطنين، بينهم طفل بإلقاء الطائرات المروحية براميل متفجرة على بلدة الأتارب بريف حلب، فيما استشهد مواطنين اثنين في قرية الشيخ علي بريف حلب جراء قصف طائرات حربية روسية. وكان “المرصد السوري” وثّق استشهاد 3 على الأقل بقصف جوي روسي على منطقة أورم الصغرى.
في الوقت ذاته، استشهد مواطن بقصف للطائرات الحربية التابعة للنظام على قرية كتيان بريف إدلب، فيما استشهد مواطن بقصف بري نفذته قوات النظام على مدينة جسر الشغور. 
وبذلك، يرتفع عدد الشهداء المدنيين جراء القصف البري والجوي على منطقة “خفض التصعيد” إلى 20 خلال اليوم.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول