الطائرات الحربية تبدأ قصفها على ريف إدلب بعد تحليق طائرات استطلاع في سماء المحافظة

محافظة إدلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الطائرات الحربية جددت تصعيدها للقصف الصاروخي على مدن وبلدات محافظة إدلب، بعد جولات لطائرات استطلاعية في سماء المحافظة خلال ساعات الليل، وأبلغت مصادر أهلية المرصد السوري لحقوق الإنسان أنها رصدت طائرة ضخمة يطلق عليها بالتعبير المحلي اسم “البجعة”، تحيط بها طائرات حربية، حلقت في سماء عدة مناطق بريف إدلب، ليبدأ بعدها القصف من الطيران الحربي على بلدات وقرى بالريف الإدلبي، حيث قصفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة معرزيتا بريف إدلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين نفذت الطائرات الحربية ما لا يقل عن 3 غارات على مناطق في بلدة نحلية، وأطراف بلدة بزابور، ولم ترد أنباء عن إصابات، وجاءت هذه الغارات بعد تصعيد للقصف يوم أمس استهدف بشكل رئيسي منطقة سرمين وعدد من القرى والبلدات الأخرى.