الطائرات الحربية تغير لليوم الثاني على التوالي مستهدفة حي الوعر المحاصر وتخلف شهداء وجرحى

محافظة حمص- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط حقل شاعر بريف حمص الشرقي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما قصفت طائرات حربية مناطق في مدينة السخنة وقرية الطيبة ومحيط مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، ولم ترد معلومات عن إصابات، بينما نفذت طائرات حربية 7 غارات على مناطق في حي الوعر بمدينة حمص، ما أدى لاستشهاد مواطن وسقوط جرحى، وتستهدف هذه الطائرات حي الوعر لليوم الثاني على التوالي، حيث كانت قد استهدف الحي يومي أمس بـ 14 غارة على الأقل خلف عدداً من الجرحى، بالإضافة لقصف بالقذائف، خلف شهيدين هما طفل وطفلة شقيقان تفحم جسداهما، ووردت معلومات عن استخدام قوات النظام لـ “مواد حارقة” في عملية القصف على حي الوعر أمس.