الطائرات الحربية تنفذ مجزرة في عقيربات بشرق حماة وتقتل 11 شخصاً على الأقل من عائلة واحدة نازحة من ريف حمص

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفذت الطائرات الحربية ضربات متجددة على مناطق سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في الريف الشرقي لحماة، واستهدفت هذه الضربات مناطق في قرية أبو حواديد التابعة لناحية عقيربات التي يسيطر عليها التنظيم، ما تسبب في وقوع مجزرة راح ضحيتها 11 مواطناً على الأقل من عائلة واحدة، بينهم 4 مواطنات، إضافة لوقوع عدد آخر من الجرحى، وأكدت مصادر متقاطعة للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد الشهداء لا يزال مرشحاً للارتفاع بسبب وجود بحالات خطرة، وأن الشهداء هم نازحون من ريف حمص الشمالي، ويشهد الريف الشرقي لحماة عمليات قصف مكثفة من الطائرات الحربية والمروحية الروسية والتابعة للنظام في الأسابيع الأخيرة، والتي تسببت في دمار بممتلكات مواطنين ووقوع عشرات الشهداء والجرحى.

 

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر قبل أيام أن تكثيف الضربات الجوية على منطقة عقيربات وبقية مناطق سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في الريف الحموي الشرقي، يأتي بالتزامن مع العملية العسكرية لقوات النظام في ريف حلب الشرقي ومنطقة مسكنة، ومع المعارك التي تدور بين التنظيم وقوات النظام ببادية حمص الشرقية، في محاولة من الأخير تحقيق تقدم واسع واستعادة السيطرة على كامل المنطقة من شاعر وشمال طريق تدمر – حمص، وصولاً إلى بحيرة الفرات المعروفة بـ “بحيرة الأسد” ومنطقة مسكنة.