الطائرات الروسية تقصف ريفي إدلب وحماة بـ5 غارات جوية.. وقوات النظام تجدد قصفها لمنطقة “خفض التصعيد”

استهدفت طائرة حربية روسية بغارتين جويتين، مواقع الفصائل في محور دوير الأكراد في ريف حماة الشمالي الغربي قرب الحدود الإدارية لمحافظة اللاذقية، كما قصفت صباح اليوم، بـ 3 غارات جوية استخدمت صواريخ شديدة الانفجار، أماكن في محيط بلدة البارة في ريف إدلب على مقربة من النقطة العسكرية التركية في المنطقة هناك، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وبذلك يرتفع عدد الغارات إلى 5 استهدفت ريفي إدلب وحماة.

على صعيد متصل، قصفت قوات النظام قرية المشيك ومواقع أخرى في سهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي.

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثّقوا، مقتل اثنين من عناصر القوات الخاصة في هيئة “تحرير الشام” جراء استهدافهم من قِبل قناصي قوات النظام على محور الفطيرة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

كما قصفت قوات النظام أماكن في محيط بلدة تقاد بريف حلب الغربي، في حين استهدفت الفصائل بالقذائف الصاروخية أماكن في جورين بريف حماة الغربي، ضمن مناطق نفوذ النظام.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد