الطائرات الروسية تقصف منطقة “خفض التصعيد” مستهدفة محاور بريف اللاذقية الشمالي

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، تنفيذ المقاتلات الروسية لثلاثة ضربات جوية، مستهدفة مواقع الفصائل الجهادية والمقاتلة في تلال الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية، يأتي ذلك بالتزامن مع تحليق طائرتين حربيتين روسيتين في أجواء منطقة “خفض التصعيد”

وفي الـ 17 من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، استهدف الطيران الروسي محيط قرية ابلين في جبل الزاوية جنوبي إدلب، بنحو 4 غارات جوية، حيث تتواجد نقاط المراقبة التركية في المنطقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد