الطائرات الروسية تنفذ نحو 40 غارة على كفرنبودة ومعارك عنيفة ومستمرة وقصف في ريف حماة الشمالي وسهل الغاب

محافظة حماه – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جدد الطيران الحربي الروسي قصفه لمناطق في بلدة كفرنبودة بريف حماه الشمالي الغربي ليرتفع إلى نحو 40 على الأقل عدد الغارات التي نفذتها الطائرات الحربية الروسية، منذ صباح اليوم على مناطق في البلدة ومحيطها، وسط استمرار الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة ومجموعات ثانية من جهة أخرى في بلدة كفرنبودة، كذلك قصفت طائرات حربية يعتقد أنها روسية مناطق في بلدة كفرزيتا بريف حماه الشمالي، بينما استهدفت الفصائل الإسلامية بقذائف الهاون تمركزات لقوات النظام في قرية عطشان بريف حماه الشمالي الشرقي، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، في حين نفذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في ناحية عقيربات بريف حماه الشرقي، أيضاً تعرضت مناطق في بلدتي المنصورة وتل واسط بسهل الغاب في ريف حماه الشمالي الغربي لقصف جوي، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق في البلدتين،  في حين سقط صاروخ غراد على منطقة في بلدة جورين بريف حماه الشمالي الغربي دون معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، كما تشهد أماكن في منطقة المغير التي تسيطر عليها قوات النظام قصفاً مكثفاً من قبل الفصائل المقاتلة والإسلامية، ولم ترد أنباء عن الإصابات.