الطيران الحربي يقصف لليوم السادس على التوالي مناطق في مدينة الباب بريف حلب, و قصف على حويجة صكر في دير الزور

50

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: دارت اشتباكات ليل امس بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات إيرانية وافغانية من طرف، وجبهة انصار الدين التي تضم (جيش المهاجرين والانصار وحركة فجر الشام الإسلامية وحركة شام الإسلام) وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من طرف اخر، في محيط قرية حندرات وعلى اطراف منطقة الملاح شمال حلب، بالتزامن مع سقوط صواريخ يعتقد انها من نوع ارض – ارض على مناطق الاشتباكات، بينما قصف تنظيم “الدولة الإسلامية” بعدد من قذائف الهاون ليل امس مناطق في بلدة صوران اعزاز بريف حلب الشمالي الشرقي، ولم ترد معلومات عن اصابات، في حين نفذ الطيران الحربي ليل امس غارة على مناطق في قرية باشكوي بريف حلب الشمالي، وغارة اخرى على مناطق في قرية العريمة التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” بين مدينتي منبج والباب بريف حلب الشمالي الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الان، كذلك القى الطيران المروحي برميلين متفجرين على منطقة الملاح شمال حلب، ولم ترد معلومات عن إصابات حتى اللحظة، في حين جدد الطيران الحربي قصفه لليوم السادس على التوالي بغارتين استهدفتا مناطق في مدينة الباب التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشمالي الشرقي، وكان قد ارتفع إلى 52 هم 7 أطفال دون سن الثامنة عشر، ومواطنتان و43 رجلاً وشاباً فوق سن الـ 18، عدد الشهداء الذين تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيق استشهادهم، بعد توثيق أسماء شهداء كرد من بلدة قبّاسين، وسحب جثث من تحت الأنقاض، والذين استشهدوا في مجزرتين نفذتهما طائرات نظام بشار الأسد الحربية في مدينة الباب وبلدة قباسين التي يقطنها غالبية من المواطنين الكرد، واللتان يسيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” عليهما، بريف حلب الشمالي الشرقي.

 

محافظة دير الزور- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تعرضت اماكن في منطقة حويجة صكر بأطراف مدينة دير الزور لقصف من قبل قوات النظام، ولم ترد انباء عن اصابات.