الطيران السوري قصف ريف دمشق وحلب

قصف الطيران الحربي السوري اليوم مناطق في ريف دمشق وحلب في شمال البلاد، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تزامناً مع عقد وفدي النظام والمعارضة أول لقاء مباشر بينهما في جنيف.

وقال المرصد في بريد إلكتروني أن “الطيران الحربي نفذ غارة جوية على جرود بلدة تلفيتا” شمال دمشق، فيما استهدف الطيران المروحي مدينة داريا (جنوب غرب) مستخدما “البراميل المتفجرة” المحشوة بمادة “تي ان تي”، والتي تلقى من الطائرات دون نظام توجيه دقيق.
وأشار المرصد الى ان الطيران قصف كذلك أحياء هنانو وقاضي عسكر والصالحين والميسر في مدينة حلب، كبرى مدن الشمال.
وقال الناشط في المدينة محمد وسام لوكالة فرانس برس عبر الانترنت ان القوات النظامية تفيد من انشغال مقاتلي المعارضة في المعارك مع جهاديي الدولة الاسلامية في العراق والشام.
وقال “الجيش (النظامي) يحشد قوات الى الشرق من المدينة، والعائلات المقيمة في شرق حلب بدأت بالنزوح في اتجاه احياء وقرى اكثر امانا”، تخوفا من حملة واسعة قد تشنها القوات النظامية على الاحياء الشرقية من حلب، والواقعة تحت سيطرة المعارضة المسلحة.
وفي مدينة الرقة (شمال) التي تتفرد الدولة الاسلامية في العراق والشام المرتبطة بالقاعدة بالسيطرة عليها، قال المرصد ان هذا التنظيم الجهادي “اعتقل رجلا في المدينة لأنه كان يمشي وزوجته، من دون ان تضع زوجته النقاب”.

النهار