الطيران المروحي يقصف مدينة الزبداني السورية بالبراميل المتفجرة

ريف دمشق- (د ب ا): ذكر الاحد المرصد السورى لحقوق الإنسان أن الطيران المروحي قصف بستة براميل متفجرة مناطق في مدينة الزبداني، بالتزامن مع قصف بعشرة صواريخ على الأقل يعتقد أنها من نوع أرض- أرض، أطلقها الجيش السوري على مناطق في مدينة الزبداني، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

واوضح المرصد وهو جماعة سورية معارضة يتخذ من المملكة المتحدة مقرا له أن الاشتباكات استمرت بين الفصائل الإسلامية ومقاتلين محليين من جهة، وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني وقوات الجيش السوري وجيش التحرير الفلسطيني من جهة أخرى، في مدينة الزبداني، ما أدى لمقتل مقاتل من الفصائل الإسلامية، في حين قتلت طفلة جراء إصابتها في قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة مضايا.

وقالت مصادر أهلية أن إحدى المناطق في ضاحية الأسد شهدت عمليات سرقة لمنازل من قبل لجان مسلحة من الحي، حيث تشهد مناطق قريبة من الضاحية اشتباكات إضافة لسقوط عشرات القذائف على الحي.

 

المصدر: القدس العربي