العدوان الصهيوني على سوريا .. الأهداف المستهدفة والدفاعات الأسدية

25

تضاربت الأنباء عن العدوان الصهيوني على دمشق واهدافه حيث نقل موقع ديبكا الصهيوني إن الاهداف كانت تستهدف موقعا سوريا يحتوي على مخزن اسلحة سوري ، وأما صحيفة جيروزاليم بوست فقالت إن الهدف كان وفدا من حزب الله لبناني فيما ذكرت الصحيفة نفسها إن الطائرتين ايرانيتين قد غادرتا قبل دقائق من القصف واستمر القصف حسب موقع ديبكا تسعون دقيقة ، فيما نقلت بعض الوكالات إن الهدف كان مواقع للمليشيات الايرانية ومخازن السلاح فيها .
فيما أعلنت وكالة الاخبار سانا إن الدفاعات الجوية السورية نجحت في تعامل مع القصف الصهيوني وإن الخسائر تقتصر على مخزن اسلحة وجرح ثلاثة جنود سوريين . اما روسيا فاعتبرت إن من جق سوريا الدفاع عن اجوائها وارضها مؤكدا إن المنظومة اس 300 ستستخدم لحماية سوريا ضد أي كان ، فيما صرحت وزارة الدفاع إن الغارة الاسرائيلية قد عرضت الطيران المدني للخطر . 

حرية برس :ماذا استهدفت طائرات الاحتلال الاسرائيلي في دمشق؟
الأربعاء 26 ديسمبر 2018 – 10:56 صباحًا
حرية برس:
تضاربت الروايات بشأن الأهداف التي استهدفتها طائرات جيش الاحتلال الاسرائيلي في دمشق ليلة الثلاثاء، بين الإعلام الموالي لنظام الأسد من جهة، والصحف العبرية من جهة أخرى.
حيث كشف نظام الأسد عن الأضرار والخسائر التي تعرضت لها مواقعه جراء قصف الاحتلال الإسرائيلي، ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “سانا” عن مصدر عسكري في جيش النظام قوله “إن أضرار العدوان اقتصرت على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجروح”، في حين لم يوضح المصدر مكان المخزن الذي استهدفه القصف الإسرائيلي.
من جهتها، ذكرت وسائل إعلام عبرية أن ضربات جيش الاحتلال لدمشق الليلة الماضية استهدفت وفدا رفيع المستوى من مسؤولي مليشيا “حزب الله” اللبناني كان على متن طائرة تستعد للتوجه إلى إيران.
وبحسب موقع “تايمز أوف إسرائيل”، فإن الغارة نفذت بعد دقائق من صعود المسؤولين من  مليشيا “حزب الله” طائرة إيرانية في دمشق كانت متجهة إلى إيران، ووصف العملية بالـ”اغتيال”.
وأضاف الموقع أن الغارات الإسرائيلية استهدفت أيضا الذخائر الإيرانية الاستراتيجية في تلك المنطقة، بما في ذلك مكونات “GPS” المتقدمة للأسلحة.
وكانت وسائل إعلام موالية للنظام ذكرت أمس أن الدفاعات الجوية التابعة لقوات الأسد تصدت لأهداف معادية في سماء ريف دمشق الغربي، وأشارت إلى أن الاستهداف نُفِّذَ من الأجواء اللبنانية، كما زعمت إسقاط عدد من الصورايخ.
في حين قالت “الوكالة الوطنية للإعلام” (اللبنانية الرسمية) إن مقاتلات حربية إسرائيلية نفذت غارات وهمية على علو منخفض في أجواء النبطية وإقليم التفاح جنوبي لبنان.
الجدير بالذكر أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي نفذت أكثر من 200 هجوم على أهداف للمليشيات الإيرانية وأخرى موالية لها في سوريا، بحسب ما أعلن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، في وقت سابق في تلخيص لنتائج الحملات الإسرائيلية في العامين الماضيين، قبل أن تسقط صواريخ الدفاعات الجوية لقوات الأسد طائرة روسية قتل على متنها 14 جندياً روسياً، أثناء هجوم لطائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدف مواقعاً للمليشيات الإيرانية قرب مدينة اللاذقية.
==============================
لبنان 24 :تفاصيل جديد عن ضربة اسرائيل لسوريا.. لم يكن الهدف “حزب الله” وهذه الصواريخ التي استخدمت!
26-12-2018 | 13:00
في تفاصيل جديدة عن الضربة الاسرائيلية على دمشق، نقل موقع “ديبكا” الإسرائيلي عن مصادر أميركية قولها إن”الهجوم الإسرائيلي على مناطق في ريف دمشق الليلة الماضية، نفذ على موجتين ودام 90 دقيقة”، مضيفا انه في الغارة الأولى شاركت مقاتلات F-16 Sufa قصفت الأهداف السورية بصواريخ مجنحة من طرازDelilah“.
ونقل الموقع عن مصادر سورية تأكيدها أن وسائط الدفاع الجوي تمكنت من إسقاط كل الصواريخ الإسرائيلية، دون أن تورد أي دليل على ذلك، وأن الإسرائيليين استخدموا قنابل ذكية من طراز GB-39 تسببت بأضرار طفيفة.
وأضافت المصادر أن الجيش الإسرائيلي نظم بعد فشل الهجوم الأول، موجة ثانية من الغارات والقصف الجوي باستخدام مقاتلات F-35 Adir الحديثة.
وأكد الموقع أن هدف الغارات الإسرائيلية، كان مواقع للجيش السوري، وليس لحزب الله والقوات الإيرانية، كما ذكرت وسائل الإعلام السورية والإسرائيلية.
وقالت مصادر سورية إن الغارات الإسرائيلية استمرت بشكل إجمالي 90 دقيقة، كما في الضربة قبل الأخيرة في 29 تشرين الثاني الماضي، والتي ضربت 15 هدفا لحزب الله وإيران في سوريا.
==============================
تي ار تي :إسرائيل تستهدف مخزن أسلحة تابع لإيران في سوريا
~ 26.12.2018
أفيد أن إسرائيل استهدفت شخصيات بارزة ومخزن أسلحة تابع لإيران في الهجوم الذي شنته على سوريا الليلة الماضية.
ووفقا لتقارير إعلامية إسرائيلية، دمرت الطائرات الحربية الإسرائيلية مخزن أسلحة تابع لإيران فيه صواريخ من طراز “فجر 5” بالقرب من العاصمة السورية دمشق.
وأشارت التقارير الإعلامية المذكورة الى أن مخازن الأسلحة الإيرانية هذه يمكن أن تهدد منطقة جليل في شمال إسرائيل.
وأفادت التقارير الإعلامية أن شخصيات بارزة من حزب الله اللبناني، وصلت الى دمشق، كما أنها أفادت ان تلك الشخصيات أيضا تعرضت للغارات الجوية الاسرائيلية.
ولكنه لم تصدر السلطات الإسرائيلية أي تصريحات تؤكد أو ترفض هذه التقارير.
==============================
النشرة :أدرعي: منظومة الدفاع الجوي أسقطت صاروخ مضاد للطيران أطلق من سوريا
الثلاثاء ٢٥ كانون الأول ٢٠١٨   22:51 النشرة الدولية
أعلن المتحدث باسم ​الجيش الإسرائيلي​ ​أفيخاي أدرعي​، في تصريح عبر ​مواقع التواصل الإجتماعي​، أنه “تم تفعيل منظومة الدفاع الجوي ضد ​صاروخ​ مضاد للطيران أطلق من ​سوريا​”، مشيراً إلى عدم وقوع إصابات أو أضرار.
يذكر أن وكالة “سانا” كانت قد أفادت بأن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف فوق دمشق وأسقطت عدداً من ​الصواريخ​.
==============================
روسيا اليوم :موقع: قصف اسرائيل لسوريا استمر 90 دقيقة
تاريخ النشر:26.12.2018 | 08:59 GMT |
ذكر موقع ديبكا الإسرائيلي نقلا عن مصادر أمريكية، أن الهجوم الإسرائيلي على مناطق في ريف دمشق الليلة الماضية، نفذ على موجتين ودام 90 دقيقة.
وأضافت المصادر أنه شاركت في الغارة الأولى مقاتلات F-16 Sufa قصفت الأهداف السورية بصواريخ مجنحة من طراز Delilah.وأشارت إلى أن المصادر السورية، أكدت أن وسائط الدفاع الجوي تمكنت من إسقاط كل الصواريخ الإسرائيلية، دون أن تورد أي دليل على ذلك، وأن الإسرائيليين استخدموا قنابل ذكية من طراز GB-39 تسببت بأضرار طفيفة.
وأضافت المصادر أن الجيش الإسرائيلي نظم بعد فشل الهجوم الأول، موجة ثانية من الغارات والقصف الجوي باستخدام مقاتلات F-35 Adir الحديثة.
وأكد موقع ديبكا، أن هدف الغارات الإسرائيلية، كان مواقع للجيش السوري، وليس لحزب الله والقوات الإيرانية، كما ذكرت وسائل الإعلام السورية والإسرائيلية.
وقالت مصادر سورية ولبنانية، إن الغارات الإسرائيلية، استمرت بشكل إجمالي 90 دقيقة، كما في الضربة قبل الأخيرة في 29 نوفمبر الماضي، والتي ضربت 15 هدفا لحزب الله وإيران في سوريا.
==============================
تي ار تي :إسرائيل تستهدف مخزن أسلحة تابع لإيران في سوريا
26.12.2018 ~ 26.12.2018
أفيد أن إسرائيل استهدفت شخصيات بارزة ومخزن أسلحة تابع لإيران في الهجوم الذي شنته على سوريا الليلة الماضية.
ووفقا لتقارير إعلامية إسرائيلية، دمرت الطائرات الحربية الإسرائيلية مخزن أسلحة تابع لإيران فيه صواريخ من طراز “فجر 5” بالقرب من العاصمة السورية دمشق.
وأشارت التقارير الإعلامية المذكورة الى أن مخازن الأسلحة الإيرانية هذه يمكن أن تهدد منطقة جليل في شمال إسرائيل.
وأفادت التقارير الإعلامية أن شخصيات بارزة من حزب الله اللبناني، وصلت الى دمشق، كما أنها أفادت ان تلك الشخصيات أيضا تعرضت للغارات الجوية الاسرائيلية.
ولكنه لم تصدر السلطات الإسرائيلية أي تصريحات تؤكد أو ترفض هذه التقارير.
==============================
سنبوتيك :موسكو: ضربات سلاح الجو الإسرائيلي على سوريا تزامنت مع هبوط طائرات مدنية في بيروت
أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن سلاح الجو الإسرائيلي شن ضربات على سوريا تزامنت مع هبوط طائرات مدنية في مطار بيروت.
موسكو — سبوتنيك. أكد ممثل وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغو كوناشينكوف، أن الأعمال الاستفزازية لسلاح الجو الإسرائيلي الذين شن غارة ضد سوريا من الأجواء اللبنانية شكلت خطرا على طائرتين مدنيتين.
وقال كوناشينكوف للصحفيين: “الأعمال الاستفزازية لسلاح الجو الإسرائيلي مساء 25 كانون الأول/ ديسمبر، عند قيام 6 طائرات إسرائيلية طراز اف-16 بشن ضربات من المجال الجوي اللبناني نحو الأراضي السورية، شكلت خطرا على طائرتين مدنيتين”.
وتابع المتحدث: “هجوم طائرات سلاح الجو الإسرائيلي نفذ في لحظة هبوط طائرات مدنية لا تتبع شركات طيران روسية في مطاري بيروت ودمشق “.
ونفذ سلاح الجو الإسرائيلي مساء أمس، الثلاثاء 25 كانون الأول/ ديسمبر، غارات انطلاقا من الأجواء اللبنانية عبر صواريخ على مواقع للجيش السوري غرب دمشق.
وأكد مصدر عسكري لوكالة “سبوتنيك”، أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدد من الصواريخ المعادية في ريف دمشق الجنوب الغربي وأسقطت عددا منها.
وأضاف المصدر أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لصواريخ قادمة من الأجواء اللبنانية وتم إسقاط معظمها قرب المناطق الحدودية في ريف دمشق الغربي. وتابع المصدر أن أحد الصواريخ سقط في منطقة الصبورة غرب دمشق.
==============================
سنبوتيك :صواريخ “تور” تبرع في التعامل مع أهداف جوية في سوريا
ستواصل روسيا تزويد قواتها بمنظومات صواريخ “تور-إم2” المضادة للطائرات.
صرح بذلك قائد الدفاع الجوي للقوات المسلحة الروسية.
وكشف الجنرال ألكسندر ليونوف قائد الدفاع الجوي للقوات المسلحة الروسية، لصحيفة “كراسنايا زفيزدا” أن منظومة “تور-إم2” تعتبر من المعدات العسكرية التي جرى استخدامها لمحاربة الإرهاب في سوريا.
وأثبتت هذه المنظومة هناك فاعليتها في التعامل مع مختلف الأهداف الجوية.
وقال الجنرال ليونوف إن استخدام منظومة “تور-إم2″، وبالأخص في سوريا، أكد كونها وسيلة فعالة لمواجهة الأسلحة ذات الدقة العالية والطائرات المسيرة بدون طيار.
وتتلخص الوظيفة الأساسية لمنظومة صواريخ “تور-إم2” في الدفاع عن قوافل القوات أثناء الحركة.
وتستطيع الآلة المجنزرة التي تحمل 16 صاروخا أن تطلقها أثناء الحركة. وتبدأ المنظومة التعامل مع الهدف الجوي المراد تدميره خلال 4.6 ثانية بعد ظهور الهدف.
وتستطيع منظومة “تور-إم2” أن تطلق صواريخها على 4 أهداف في آن واحد في دائرة يقدّر نصف قطرها بـ16 كيلومترا وعلى ارتفاع يصل إلى 10 كيلومترات.
وإلى ذلك، أعلنت مصادر سورية، في يوم 26 ديسمبر/كانون الأول، أن قوات الدفاع الجوي السورية تمكنت من صد هجوم صاروخي إسرائيلي.
وأفاد مصدر عسكري أن وسائط الدفاع الجوي السوري تصدت لصواريخ معادية أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية من المجال الجوي اللبناني، وتمكنت من إسقاط غالبيتها.
واستخدمت القوات السورية صواريخ “بانتسير-إس1” الاعتراضية لتدمير الصواريخ الإسرائيلية وفقا لصحيفة “روسيسكايا غازيتا”.
==============================
النور :مجلس الاتحاد الروسي: “إس-300” تحمي سوريا من أي هجوم
تاريخ النشر 13:33 26-12-2018 الكاتب: اذاعة النور المصدر: وكالة سبوتنيك البلد: سوريا 8
أعلن عضو لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي أوليغ موروزوف، أن سوريا لديها الحق في ضمان أمن أراضيها، ونظام الدفاع الجوي الروسي “إس-300” يحمي البلاد من أي تهديدات.
وقال ماروزوف لوكالة “سبوتنيك :”أخذنا بالاعتبار حقيقة أن سوريا لديها الحق في ضمان أمن أراضيها بغض النظر عن الجانب الذي ينفذ الهجوم عندما أرسلنا منظومات “إس-300”.
ووفقا له، يجب أن يكون لدى سوريا نظام دفاع جوي فعال، والذي تبين من آخر حادثة مع “إسرائيل”.
==============================
لبنان 24 :سوريا تعلن تصدي دفاعاتها الجوية “لأهداف معادية”.. ما هي؟
25-12-2018 | 23:00
ذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا”، في نبأ عاجل، أن وسائط الدفاع الجوي السوري “تتصدى لأهداف معادية، في سماء ريف دمشق الغربي”، من دون ذكر أي تفاصيل إضافية.  وأضافت الوكالة إنّ “العدوان الاسرائيلي تمّ من فوق الأراضي اللبنانية وتم إسقاط عدد من الأهداف المعادية”.
وذكر “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أنّ “الغارات استهدفت مواقع للقوات الإيرانية وحزب الله”. وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن إنّ “3 انفجارات وقعت في الريف الغربي والغربي الجنوبي لدمشق”. وأضاف لـ”سكاي نيوز عربية” إنّه “من المؤكّد أنّ القصف ناجم عن صواريخ إسرائيلية استهدف مواقع للقوات الإيرانية وحزب الله”، موضحاً أنّ “3 صواريخ على الأقل استهدفت مستودعات أسلحة تابعة للإيرانيين والجماعات الموالية لهم”، مشدّداً على أنّ “الغارات لم تستهدف مواقع قوات النظام السوري”. وعبر عن اعتقاده أن هناك معلومات حصلت عليها إسرائيل تفيد بوصول شحنة أسلحة جديدة إلى المنطقة.
وقال مصدر عسكري لوكالة “سبوتنيك” الروسية” إنّ “أحد الصواريخ سقط في منطقة الصبورة غرب دمشق”، مؤكدّاً أنّه “تمّ إسقاط 8 صواريخ من أصل 10 أطلقتها طائرات معادية إنطلاقاً من الأجواء اللبنانية باتجاه الأراضي السورية”. وأردف: “طيران العدو الإسرائيلي كان منذ الصباح يخرق الأجواء اللبنانية وينفذ طلعات فوق معظم مناطقه من الجنوب إلى البقاع الغربي”. وأوضح المصدر العسكري للوكالة نفسها، أن “طائرتين إسرائيليتين أطلقتا الصواريخ أثناء تحليقهما في الأجواء اللبنانية باتجاه غرب دمشق وتمّ إسقاطها”.
الجيش الإسرائيلي يعلن تفعيل “منظومة دفاعه الجوي”
وتوازياً، أعلن الجيش الإسرائيلي، مساء الثلاثاء، أنّه تمّ تفعيل منظومة دفاع جوي ضدّ صاروخ مضاد للطيران أطلق من سوريا. وجاء في بيان للجيش الإسرائيلي: “تم تفعيل منظومة دفاع جوي ضد صاروخ مضاد للطيران أطلق من سوريا. لم تقع إصابات أو أضرار”.
وكانت منطقة الكسوة في دمشق تعرّضت لغارات جوية إسرائيلية استهدفت مستودعات أسلحة إيرانية، في 29 تشرين الثاني الماضي، وفق ما ذكرت وسائل اعلام عدة. وقالت إسرائيل في الرابع من أيلول الماضي إنّها نفذت أكثر من 200 غارة جوية في سوريا في العامين الماضيين، بمعدل غارتين في الأسبوع، فيما تقول الحكومة الإسرائيلية إنّ “غاراتها الجوية على سوريا ضرورية لمنع عمليات الإنتشار ونقل الأسلحة التي تقوم بها إيران أو حزب الله”.
==============================
نون برس:غارات إسرائيلية على سوريا وصحيفة عبرية وفد حزب الله المستهدف
26 ديسمبر، 2018 1:25 م
شن الطيران الحربي الإسرائيلي اليوم غارات جوية، حيث قامت طائرات إسرائيلية بإطلاق صواريخ على أهداف قرب دمشق مساء الثلاثاء وأصاب ثلاثة جنود سوريين.
ونقلت وسائل إعلام سورية عن مصدر عسكري قوله: “وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لصواريخ معادية أطلقها الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية وتتمكن من إسقاط معظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها”.وأضاف: “اقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجراح”. معلنا عن تصدي القوات السورية “لأهداف معادية” قرب دمشق.
ورغم امتناع متحدثة باسم جيش الاحتلال عن التعليق، على الحادث، عاد في وقت الحساب الرسمي لجيش الاحتلال على “تويتر” بنشر تغريدة جاء فيها: “جرى تفعيل نظام للدفاع الجوي للجيش ردا على إطلاق صاروخ مضاد للطائرات من سوريا”.
وعلى صعيد آخر كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية أن الضربة الإسرائيلية استهدفت وفدا رفيع المستوى من مسؤولي حزب الله اللبناني وصل إلى دمشق الثلاثاء، دون تأكيد للمعلومة من مصدر سوري أو من من طهران أو حزب الله .
وقالت الصحيفة أن “طائرتين إيرانيتين “مشبوهتين” غادرتا دمشق قبل دقائق من شن الغارات الإسرائيلية” على حد تعبيرها.
==============================
شفق :قصف صاروخي اسرائيلي يستهدف مواقع لقوات ايرانية وموالين لها في سوريا
شفق نيوز/ كشف مصدر عسكري سوري، الأربعاء، عن الخسائر التي أسفرت عنها الصواريخ الإسرائيلية التي تصدت لها الدفاعات الجوية في سماء العاصمة دمشق.
ونقل التلفزيون السوري عن المصدر العسكري قوله: “اقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة 3 جنود بجراح”.
وأضاف “وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لصواريخ إسرائيلية فوق دمشق وتسقطها قبل الوصول إلى أهدافها”.
وتابع: “العدوان جرى من فوق الأراضي اللبنانية وتم إسقاط عدد من الأهداف المعادية”.
من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” أن عملية التصدي وقعت في منطقة ريف دمشق الغربي، فيما ذكرت مصادر للمعارضة أن الغارات استهدفت مواقع للقوات الإيرانية وميليشيات حزب الله.
وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، إن 3 انفجارات وقعت في الريف الغربي والغربي الجنوبي لدمشق.
وأضاف لـ”سكاي نيوز عربية” أنه من المؤكد أن القصف ناجم عن صواريخ إسرائيلية استهدفت مواقع للقوات الإيرانية وميليشيات حزب الله اللبناني.
وأوضح أن 3 صواريخ على الأقل استهدفت مستودعات أسلحة تابعة للإيرانيين والميليشيات الموالية لهم، مشددا على أن الغارات لم تستهدف مواقع قوات النظام.
وعبر عن اعتقاده أن هناك معلومات حصلت عليها إسرائيل تفيد بوصول شحنة أسلحة جديدة إلى المنطقة.
==============================
عاجل :مصدر عسكري يبوح بحصيلة خسائر إسرائيل وسوريا بعد هجوم قرب دمشق
تضارب حول عملية التنفيذ..
نقلت وسائل الإعلام الرسمية السورية عن مصدر عسكري قوله: إنَّ الطيران الحربي الإسرائيلي أطلق صواريخ على أهداف قرب دمشق، أمس الثلاثاء، ما تسبَّب في إصابة ثلاثة جنود سوريين.
وقال المصدر (بحسب ما أوردته رويترز): “دفاعنا الجوي تصدَّى لصواريخ معادية أطلقها الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية”.
وبيَّن المصدر أن الدفاعات الجوية السورية “أسقطت معظم الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها في الأراضي السورية”. مشيرًا إلى أن “الأضرار اقتصرت على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود”.
وفيما لم يتطرق المصدر إلى طبيعة الأهداف، فقد ذكرت وسائل إعلام رسمية سورية، في وقت سابق الثلاثاء، أنَّ الدفاعات الجوية السورية تصدَّت لـ”أهداف معادية قرب دمشق”.
وظهرت لاحقًا تغريدة على الحساب الرسمي لجيش الاحتلال الإسرائيلي على تويتر جاء بها: “جرى تفعيل نظام للدفاع الجوي للجيش ردًا على إطلاق صاروخ مضاد للطائرات من سوريا”.
لكن المرصد السوري لحقوق الإنسان (مقره بريطانيا) قال: إنَّ “صواريخ إسرائيلية انطلقت من فوق الأراضي اللبنانية واستهدفت الريف الغربي والريف الجنوبي الغربي لدمشق”.
وقالت الوكالة الوطنية للإعلام التابعة للدولة في لبنان: إنَّ “طائرات حربية إسرائيلية نفذت غارات وهمية في أجواء جنوب لبنان”.
==============================
سكاي نيوز :سوريا تكشف خسائر الصواريخ الإسرائيلية على دمشق
كشف مصدر عسكري سوري، الأربعاء، عن الخسائر التي أسفرت عنها الصواريخ الإسرائيلية التي تصدت لها الدفاعات الجوية في سماء العاصمة دمشق.
ونقل التلفزيون السوري عن المصدر العسكري قوله: “اقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة 3 جنود بجراح”.
وأضاف “وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لصواريخ إسرائيلية فوق دمشق وتسقطها قبل الوصول إلى أهدافها”.
وتابع: “العدوان جرى من فوق الأراضي اللبنانية وتم إسقاط عدد من الأهداف المعادية”.
من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” أن عملية التصدي وقعت في منطقة ريف دمشق الغربي، فيما ذكرت مصادر للمعارضة أن الغارات استهدفت مواقع للقوات الإيرانية وميليشيات حزب الله.
وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، إن 3 انفجارات وقعت في الريف الغربي والغربي الجنوبي لدمشق.
وأضاف لـ”سكاي نيوز عربية” أنه من المؤكد أن القصف ناجم عن صواريخ إسرائيلية استهدفت مواقع للقوات الإيرانية وميليشيات حزب الله اللبناني.
وأوضح أن 3 صواريخ على الأقل استهدفت مستودعات أسلحة تابعة للإيرانيين والميليشيات الموالية لهم، مشددا على أن الغارات لم تستهدف مواقع قوات النظام.
وعبر عن اعتقاده أن هناك معلومات حصلت عليها إسرائيل تفيد بوصول شحنة أسلحة جديدة إلى المنطقة.
==============================
روسيا اليوم :الدفاع الروسية: الغارة الإسرائيلية على سوريا عرضت الطيران المدني للخطر
تاريخ النشر:26.12.2018 | 11:49 GMT |
أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الهجوم الإسرائيلي على سوريا أمس نفذته 6 طائرات من طراز “إف-16” من الأجواء اللبنانية، مشيرة إلى أن هذه الغارة عرضت طائرتين مدنيتين للخطر المباشر.
==============================
النهار :أول غارة إسرائيلية على سوريا منذ إعلان الانسحاب الأميركي… “استهدفت وفداً من حزب الله”
ذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية أن الضربة على #دمشق استهدفت وفداً رفيع المستوى من مسؤولي “حزب الله” وصل إلى دمشق.
وبحسب الصحيفة فأن طائرتين إيرانيتين غادرتا دمشق قبل دقائق من شنّ الغارات الإسرائيلية.
من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسانعن حصول “غارة اسرائيلية”. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: “استهدفت صواريخ أطلقت من طائرات إسرائيلية مخازن أسلحة لحزب الله أو القوات الإيرانية جنوب وجنوب غرب دمشق”.
وأضاف: “اقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجراح”.
ذكرت وسائل إعلام سورية رسمية أن الدفاعات الجوية السورية “أسقطت صواريخ اسرائيلية” قرب العاصمة دمشق، في حين قالت اسرائيل انها كانت تحمي نفسها من نيران مضادة للطائرات.
ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” عن مصدر عسكري أن الدفاعات الجوية “تصدت لصواريخ معادية أطلقها الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق الأراضي اللّبنانية”.
وأضافت الوكالة أن الدفاعات الجوية تمكنت “من إسقاط معظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها، واقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجراح”.
ورفضت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي التعليق على الأنباء الواردة حول غارة في سوريا.
لكن الجيش الإسرائيلي قال في بيان إن “نظام دفاع جوي تصدى لصاروخ مضاد للطائرات أُطلق من سوريا، ولم يتم الإبلاغ عن أي إصابات أو أضرار”.
وفي حال تأكيد هذه الغارة التي أعلن عنها، فانها ستكون الأولى منذ الإعلان عن الانسحاب الأميركي من سوريا.
==============================
فيتو :وزير إسرائيلي: نعمل لمنع التمركز الإيراني في سوريا
الاربعاء 26/ديسمبر/2018 – 01:24 ممروة محمد
قال عضو المجلس الوزاري للشئون السياسية والأمنية يوفال شتاينيتس، إن إسرائيل تعمل كل ما هو مطلوب لمنع التمركز الإيراني في سوريا.
ورفض شتاينيتس، اليوم الأربعاء، بحسب الإذاعة العامة الإسرائيلية، التعقيب على الغارات الجوية التي نسبت لإسرائيل قرب دمشق الليلة الماضية.
وجاء حديث شتاينيتس بعد تأكيد مصدر في البنتاغون أن إسرائيل أصابت قادة كبارًا في حزب الله خلال صعودهم طائرة متجهة إلى طهران وصواريخ إيرانية عالية الدقة.
ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصدر عسكري رفيع قوله: “جهاز الدفاع الجوي التابع لسوريا نجح بإسقاط معظم الصواريخ التي شنها سلاح الجو الإسرائيلي من الأراضي اللبنانية، قبل سقوطها بالأهداف المخطط لها.
وأضاف التليفزيون السوري أن الضربة دمرت مخزن أسلحة وأصابت 3 جنود سوريين بجروح، مضيفًا: “تمكنت أنظمة دفاعاتنا الجوية من القضاء على معظم الصواريخ التي أطلقتها الطائرات الإسرائيلية.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، كما تحدثت تقارير في وقت سابق بأن الصواريخ الإسرائيلية دمرت 3 مخازن أسلحة تابعة لحزب الله أو القوات الإيرانية جنوب دمشق.

المصدر: asharqalarabi