الـ ـرصـ ـاص الـ ـطـ ـائـ ـش خلال احتفالات رأس السنة.. يـ ـقـ ـتـ ـل شاب ويـ ـصـ ـيـ ـب 10 مواطنين غالبيتهم من الأطفال ضمن مناطق متفرقة في سوريا

محافظة اللاذقية: تسببت الاحتفالات بمناسبة رأس السنة خلال الساعات الماضية، وفقاً لتوثيق المرصد السوري لحقوق الإنسان، بمقتل شاب وإصابة 10 مواطنين هم: 8 أطفال ورجل وشابة، وذلك بسبب الرصاص الطائش والألعاب النارية، ضمن مناطق متفرقة في سوريا.
وأفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بمقتل شاب في الـ19 من عمره عشية الاحتفال برأس السنة، من قرية القنجرة بريف اللاذقية الشمالي، وذلك جراء إصابته بطلق ناري طائش في الرأس على أوتوستراد مدينة القرداحة.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، إصابة شابّة تبلغ من العمر 18 عاماً بطلق ناري طائش في الرأس، تزامناً مع احتفالات رأس السنة، من سكان حي تل حجر بريف الحسكة، حيث تم إسعافها وإدخالها العناية المشددة بسبب وضعها الحرج ليرتفع بذلك عدد المصابين بالرصاص الطائش إلى 10 هم 8 أطفال ورجل وشابة، في مناطق متفرقة في سوريا.
يأتي ذلك، بالتزامن مع احتفالات رأس السنة وما يتخللها من إطلاق نار عشوائي، وألعاب نارية، الأمر الذي يتسبب بإصابات بين صفوف المدنيين.