الـ ـضـ ـحـ ـيـ ـة الثانية بـ ـرصـ ـا ص “الجندرما” التركية خلال الـ48 ساعة.. استشهاد مواطن من ريف الحسكة

محافظة الحسكة: استشهد مواطن برصاص حرس الحدود التركي “الجندرما” من منطقة رأس العين شمالي الحسكة، أثناء محاولته الدخول إلى الأرضي التركية، وهو الضحية الثانية خلال العام الجديد.
يأتي ذلك، بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية والأمنية بغية البحث عن ملاذ آمن في دول أوروبا.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، استشهاد مواطن من أبناء بلدة التبني بريف ديرالزور الغربي، برصاص حرس الحدود التركي، أثناء محاولته الدخول إلى الأرضي التركية بكفالة عناصر من الفرقة 20 التابعة لأحرار الشرقية، قرب بلدة راس العين بريف الحسكة.
ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، خلال العام الفائت 2022، استشهاد 23 بينهم سيدة و3 أطفال قضوا برصاص قوات حرس الحدود التركي “الجندرما”.