“الفتح المبين” تستهدف تجمعات قوات النظام في ريف اللاذقية.. والأخيرة  تقصف منطقة “بوتين-أردوغان”

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفا عنيفا بقذائف الهاون، نفذته غرفة عمليات “الفتح المبين” اليوم،  استهدف تجمعات ومواقع قوات النظام، في تلال القرميل وتلة رشو شمالي اللاذقية، وسط أنباء عن إصابات وجرحى في صفوف قوات النظام.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام المتمركزة بالحواجز المحيطة، بالمدفعية الثقيلة محيط قريتي الرويحة وبينين بريف إدلب الجنوبي ضمن منطقة “بوتين-أردوغان”.
كما قصفت محيط قرى كفر عمة والقصر بريف حلب الغربي.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا، أمس، تحليقاً مكثفاً لـ 7 طائرات استطلاع روسية في أجواء جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي وسهل الغاب بريف حماة الغربي، إضافة لمناطق في ريف حلب الغربي ضمن منطقة “خفض التصعيد”، كما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة محيط بلدة معارة النعسان بريف إدلب الشمالي.