“الفتح المبين” تستهدف تجمعات قوات النظام بريف حلب الغربي.. والأخيرة تقصف ريف إدلب

استهدفت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” بقذائف الهاون مواقع وتجمعات قوات النظام، على محوري الفوج 46  وأورم الصغرى بريف حلب الغربي.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام المتمركزة بالحواجز المحيطة، محيط بلدة البارة وكفر عويد ودير سنبل بريف إدلب الجنوبي دون ورود معلومات عن خسائر بشرية وحجم الأضرار المادية حتى اللحظة، يتزامن ذلك، مع تحليق مكثف لطيران الاستطلاع في سماء المنطقة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، قبل قليل، اندلاع اشتباكات عنيفة بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة، بين قوات النظام من جهة، وفصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة أخرى، على محوري عاجل وبسرطون بريف حلب الغربي، مما أدى إلى إصابة عدة عناصر من قوات النظام بجروح متفاوتة.