“الفتح المبين” تستهدف “تركس” لقوات النظام في ريف حلب.. والأخيرة تقصف ريف إدلب

استهدفت غرفة عمليات “الفتح المبين” بالمدفعية، تركس كان يرفع السواتر الترابية على محور ميزناز المقابل لبلدة معارة النعسان بريف إدلب، مما أدى إلى إعطابه.
وفي سياق ذلك، قصفت قوات النظام بالمدفعية والرشاشات الثقيلة بلدة معارة النعسان.
كما قصفت قرية البارة ومحيطها.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، عملية “انغماسية” نفذها 3 من المقاتلين الجهاديين على مواقع لقوات النظام في محور جوباس بريف إدلب الشرقي، الأمر الذي أدى لمقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، دون معلومات مؤكدة عن عدد القتلى إلى الآن، فيما قتل المهاجمون جميعاً، ووفقاً للمعلومات فإن القتلى الجهاديين من المقاتلين الأوزبك.
المرصد السوري أشار صباح اليوم، إلى حملة قصف مكثفة بدأتها فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” منذ ساعات الصباح الأولى، على مواقع لقوات النظام بريفي حماة الغربي والشمالي الغربي، وذلك رداً على مقتل 3 عناصر من الجهاديين يوم أمس باستهداف لقوات النظام، حيث يستهدف القصف العنيف اليوم كل من جورين والبحصة والمشاريع والحاكورة والعمقية والمنارة.