“الفتح المبين” تستهدف تجمعات قوات النظام.. والأخيرة تقصف منطقة “بوتين-أردوغان” وتهاجم مواقع بالمسيرات

224

استهدفت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” بالقذائف المدفعية، مواقع وتجمعات قوات النظام على تلة أبو علي شمالي اللاذقية.

كما استهدفت مواقع عسكرية للنظام على محور كفربطيخ جنوبي إدلب.

وفي سياق منفصل، استهدفت قوات النظام بالقذائف، “حصادة” في الأراضي الزراعية على محور آفس شرقي إدلب.

كما استهدفت بعدة مسيرات انتحارية محيط قرية القصر بريف حلب الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية وحجم الأضرار المادية حتى اللحظة.
وتشهد منطقة “بوتين-أردوغان” تصعيدا كبيرا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية والتابعة لها وللروس، عبر قصف يومي بعشرات القذائف الصاروخية والمدفعية، مخلفة خسائر بشرية ومادية فادحة، على مرأى “الضامن” التركي.
ووثق نشطاء المرصد السوري في 6 أيار الجاري مقتل عنصر من هيئة تحرير الشام على أحد محاور ريف اللاذقية الشمالي بقصف مدفعي نفذته قوات النظام.