الفصائل الإسلامية والمقاتلة تعاود التقدم في سهل الغاب

محافظة حماه- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استمرت  الاشتباكات العنيفة الى ما بعد منتصف ليل الثلاثاء – الاربعاء، بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجنود الشام الشيشان والحزب الإسلامية التركستاني من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر في بلدات تل واسط و الزيارة والمنصورة ومحيط قرية المشيك بسهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، وسط تقدم للفصائل الاسلامية ومعلومات مؤكدة عن سيطرتهم على بلدتي الزيارة وتل واسط، واعطاب عدة اليات لقوات النظام وخسائر بشرية في صفوفها، ترافق مع قصف عنيف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، كذلك قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل امس مناطق في قرية ابو حنايا بريف حماه الشرقي، فيما نفذ الطيران الحربي صباح اليوم عدة غارات على مناطق في سهل الغاب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما نفذ الطيران الحربي صباح اليوم غارة على المنطقة الواصلة بين بلدة اللطامنة وقرية معركبة بريف حماه الشمالي، دون انباء عن خسائر بشرية.