الفصائل التركية تواصل انتهاكاتها وتعتقل مواطنين اثنين وتعتدي على طفل في ريف عفرين

190

محافظة حلب: اعتقل عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية التابعة لتركيا مواطناً من أهالي منطقة عفرين، بعد عودته إلى مسقط رأسه قادماً من لبنان، بتهمة العمل ضمن مؤسسات الإدارة الذاتية سابقاً، وجرى اقتياده إلى جهة مجهولة، دون معرفة مصيره حتى الآن.

وتعرض أيضاً مواطن آخر ينحدر من قرية باسوطة بريف عفرين، للاعتقال التعسفي بذات التهمة.

بينما اعتدى عناصر من فصيل “جيش الشرقية” الموالي لتركيا، بالضرب المبرح على طفل في ناحية جنديرس غربي عفرين، خلال الأيام القليلة الماضية، مع توجيه الشتائم له ولعائلته، وذلك لأسباب مجهولة.

وتشهد المناطق التي تخضع لسيطرة القوات التركية ضمن مناطق “غصن الزيتون” انفلات أمنيا، جراء الممارسات التي تقوم بها الفصائل الموالية لها بحق المدنيين من الاعتقال والخطف والاعتداء، في ظل غياب القانون يحد من الانتهاكات المستمرة.