الفصائل الموالية لأنقرة تقصف مناطق بريف تل تمر وتتسبب بحركة نزوح لأهالي المنطقة

محافظة الحسكة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفاً صاروخياً مكثفاً تنفذه الفصائل الموالية لأنقرة على قرية درارا وأم الكيف الواقعة بريف تل تمر ضمن محافظة الحسكة، وذلك منذ فجر اليوم وحتى اللحظة، الأمر الذي أدى لنزوح أهالي المنطقة خوفاً من التصعيد، فيما لم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، على صعيد متصل قصفت قوات سوريا الديمقراطية مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا في المنطقة هناك.

ونشر المرصد السوري في 29 الشهر الفائت، أن القوات التركية قصفت محيط أبو راسين (زركان) ضمن مناطق نفوذ “قسد” بريف الحسكة، فيما رصد المرصد السوري اشتباكات على محور قرية الدردارة، بين “قسد” والفصائل الموالية لتركيا، تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي متبادل بين الطرفين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، وفي سياق ذلك، شهدت القرية حركة نزوح للسكان إلى مناطق أكثر أمناً.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد