المرصد السوري لحقوق الانسان

الفصائل الموالية لأنقرة تواصل تضييق الخناق على كُرد عفرين من خلال اعتقالها لمواطنين اثنين في ناحية “معطبلي”

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الفصائل الموالية لأنقرة، اعتقلت مواطن، أثناء تواجده في حقل زيتون عائد له في قرية “شيخ هتكو” التابعة لناحية معبطلي بريف عفرين شمال غرب حلب، وفي سياق متصل اعتقلت الفصائل الموالية لأنقرة مواطنا من أبناء قرية “شوربة” التابعة لناحية معبطلي أيضا، وذلك من منزله الواقع في مدينة عفرين، واقتادوه إلى جهة مجهولة، دون معرفة أسباب ودوافع الاعتقال.

ونشر المرصد السوري في 22 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، تواصل الفصائل الموالية للحكومة التركية، انتهاكاتها بحق أهالي عفرين، الذين رفضوا التهجير واختاروا البقاء في مناطقهم، ومنذ السيطرة التركية على عفرين وتلك الفصائل تمارس انتهاكات مختلفة بحق الأهالي بشكل يومي، متمثلة بسرقات وفرض إتاوات وخطف واعتقال واستيلاء على أملاك ومحاصيل زراعية وما إلى ذلك، حتى أن رقعة الانتهاكات اتسعت لتشمل المهجرين إلى عفرين من مناطق سورية أخرى بموجب اتفاقات روسية – تركية.

وفي سياق ذلك، أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن فصائل موالية لأنقرة تواصل سرقة محاصيل مادة الزيتون من قبل الأهالي، وذلك في قرى واقعة بريف عفرين شمال غربي حلب، حيث يتم مصادرة المحاصيل علاوة على فرض إتاوات مقابل السماح للأهالي بجني محاصيلهم وهو ما جرى في ميدان اكبس وبلدات وقرى ضمن ناحية معبطلي ومناطق أخرى بريف عفرين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول