الفصائل الموالية لتركيا تنفذ حملة دهم واعتقال في ريف مدينة رأس العين/سري كانيه

محافظة الحسكة: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن فصائل “أحرار الشرقية والحمزات والسلطان مُراد” استنفرت عناصرها في بلدة تل حلف المجاورة لمدينة رأس العين/سري كانيه بريف الحسكة، ضمن منطقة “نبع السلام” منذ ساعات الصباح الأولى لليوم الأحد، نفذت خلال ذلك عمليات دهم للمنازل بحثًا عن مطلوبين
وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن عناصر الفصائل داهمت المنازل دون مراعاة لحرمتها وقامت بعمليات تفتيش واسعة بحثا عن أسلحة ومطلوبين لديها بتهمة التعامل مع قسد أو ممن لا يحملون بطاقات شخصية صادرة عن مجلس رأس العين المحلي، اعتقلت خلال تلك العملية 7 أشخاص حتى اللحظة ولاتزال عمليات الدهم مستمرة في البلدة حتى اللحظة.

وتجدر الإشارة إلى أن القوات التركية برفقة فصائل مايسمى “الجيش الوطني” تسيطر على مدينة رأس العين وريفها منذ أكتوبر 2019 وتعيش المنطقة منذ ذاك الحين حالة من الفوضى وعدم استقرار وعدم توفر المواد التموينية والخدمات الأساسية فضلا عن الانتهاكات التي تمارسها الفصائل ونزوح غالبية سكان المنطقة جراء العملية العسكرية التركية “نبع السلام”

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد