الفصائل الموالية لتركيا تواصل اقتلاع آلاف الأشجار الحراجية المطلة على بحيرة ميدانكي في ريف عفرين شمالي غربي حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الفصائل الموالية لأنقرة، تواصل اقتلاع آلاف الأشجار الحراجية الموجودة ضمن الحقول والغابات المطلة على بحيرة ميدانكي بناحية شران في ريف عفرين شمالي غربي حلب، وبحسب مصادر المرصد السوري، فقد تحولت بعض الغابات المحيطة ببحيرة ميدانكي إلى صحراء بعد قطع الأشجار منها بشكل منظم من قِبل الفصائل الموالية لتركيا، بهدف بيعها كحطب للتدفئة.

وأشار المرصد السوري في ديسمبر/كانون الأول من العام 2020 المنصرم، إلى قيام مسلحين من “فرقة الحمزة” باقتلاع نحو 750 شجرة من أشجار الزيتون المثمرة تعود ملكيتها لمواطنين في ناحية معبطلي بريف عفرين شمالي غربي حلب، وذلك لبيع تلك الأشجار كحطب للتدفئة في فصل الشتاء.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد