الفصائل الموالية لتركيا تواصل الانتهاكات بحق أهالي عفرين وتفرج عن معتقلين مقابل فدى مالية

46

محافظة حلب: اعتقل عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية، مواطن من أهالي قرية خالطان التابعة لناحية جنديرس بريف عفرين، حيث تم اقتياده إلى مركز ناحية جنديرس، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.
على صعيد متصل، أقدم عناصر دورية مشتركة من الشرطة العسكرية والاستخبارات التركية بتاريخ 28 مارس /آذار الفائت، على اعتقال مواطنين اثنين أحدهما من أبناء ناحية بلبل والآخر من أهالي ناحية جنديرس، وذلك بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة.
وفي السياق ذاته، أطلقت الشرطة العسكرية سراح مواطنين اثنين من أهالي قرية عمارا التابعة لناحية معبطلي، بتاريخ 31 مارس /آذار الفائت، مقابل فدية مالية مقدارها 3500 ليرة تركية عن كل واحد منهم، كانوا قد اعتقلوا بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة بتاريخ 28 مارس/آذار.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفادوا اليوم، بقيام عناصر من “فرقة الحمزة” بالاعتداء بالضرب المبرح على مواطن من أهالي قرية قرزيحل التابعة لناحية شيراوا وذلك أثناء رعيه للأغنام على أطراف القرية، ومن ثم اعتقاله لعدة ساعات و الإفراج عنه بعد تعرضه للتعذيب، دون معرفة الأسباب
وأقدم عناصر دورية تابعة لـ “الشرطة العسكرية” بتاريخ 27 مارس /آذار الفائت، على اعتقال مواطن من أهالي يلانقوز التابعة لناحية جنديرس بريف عفرين، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.