الفصائل الموالية لتركيا تُدمر قاعدة صواريخ لقوات النظام على محاور حلب الشمالية

محافظة حلب: دمرت الفصائل الموالية لتركيا، يوم أمس الخميس 1 تموز/يوليو، قاعدة صواريخ “مضادة للدروع” تابعة لقوات النظام على محور قرية شيخ عيسى بريف حلب الشمالي، حيث استهدفها عناصر الفصائل الموالية لتركيا المتمركزين على أطراف مدينة مارع في ريف حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.
المرصد السوري لحقوق الإنسان، كان قد رصد بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس، استهدافات متبادلة، بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة على محور عين دقنة بريف حلب الشمالي، بين الفصائل الموالية للحكومة التركية من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، الأمر الذي أدى إلى إصابة عنصر في قوات النظام بجراح.
وكان المرصد السوري رصد في 27 الشهر الفائت، استهداف القوات التركية لمناطق انتشار القوات الكردية في سموقة وأم القرى وسد الشهباء بريف حلب الشمالي، بالقذائف الصاروخية، وسط اشتباكات متقطعة بين القوات الكردية والفصائل الموالية لأنقرة على محاور التماس في المنطقة، كما قصفت القوات الكردية أطراف مدينة مارع بريف حلب الشمالي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد