الفصائل تتصدى لمحاولة تسلل قوات النظام في ريف إدلب.. والأخيرة تقصف قرى جبل الزاوية 

 

تمكنت فصائل “الجبهة الوطنية” من التصدي لمحاولة تسلل وزرع ألغام متقدمة لقوات النظام على محور الأربيخ شرق بلدة تفتناز في ريف إدلب، تزامناً مع استهدافات متبادلة بينهما بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام بلدة كنصفرة والفطيرة وكفرعويد وسفوهن بجبل الزاوية بريف إدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان قوات النظام والمسلحين الموالين لها قصفا، قرى ومواقع في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، ما أدى إلى نفوق قطيع من الأغنام وأضرار مادية في قرية قليدين.
وفي سياق ذلك، استهدفت الفصائل بالمدفعية الثقيلة، تجمعات قوات النظام في محيط قريتي البحصة وبيت حسنو في سهل الغاب، ما أدى إلى وقوع خسائر بشرية في صفوف المسلحين الموالين لقوات النظام في تلك المنطقة.
كما قصفت قوات النظام تلال كبانة في جبل الأكراد، وطرق الإمداد المتصلة بها في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي.
وفي سياق ذلك، استهدفت الفصائل تجمعات قوات النظام في قرية عكو ومواقع أخرى في ريف اللاذقية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد، صباح اليوم الثلاثاء، استهدافات متبادلة على محاور عدة ضمن ريف إدلب الجنوبي، حيث تقوم الفصائل و”تحرير الشام” بقصف مواقع لقوات النظام في كفرنبل وحزارين، بينما تقوم الأخيرة بقصف بلدات وقرى واقعة ضمن جبل الزاوية جنوبي إدلب، وسط تحليق لطائرات استطلاع روسية في أجواء المنطقة.