الفصائل تنفذ هجوماً معاكساً بالغوطة الشرقية والمزيد من القصف الجوي والصاروخي يستهدف داريا

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 27 عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في مدينة داريا بالغوطية الغربي، وسط قصف مكثف من قبل قوات النظام على مناطق في المدينة، بالتزامن مع سقوط صواريخ يعتقد انها من نوع أرض – أرض ألقتها قوات النظام على مناطق في داريا، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية من طرف آخر في محيط مدينة داريا، ومعلومات عن تقدم قوات النظام وسيطرتها على نقاط جديدة في محيط المدينة، ما أدى لاستشهاد شخص وإصابة آخرين بجراح ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية من طرف آخر في محيط بلدة جسرين بالغوطة الشرقية، عقب هجوم شنته الفصائل، وسط قصف من قبل قوات النظام استهدف مزارع بلدة جسرين وكفربطنا بالغوطة الشرقية، استشهد على إثرها مقاتل في الفصائل الإسلامية، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كذلك دارت اشتباكات بين الطرفين في محيط بلدة حتيتات الجرش بالغوطة الشرقية، وسط قصف متبادل بين الطرفين على مناطق الاشتباك، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما استشهد شخصان اثنان وأصيب آخرون بجراح ومعلومات عن شهداء آخرين، جراء قصف قوات النظام لمناطق في مخيم خان الشيح بالغوطة الغربية.