الفصائل وقوات النظام تتبادلان القصف الصاروخي على محاور ضمن جبلي الزاوية والأكراد

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان ضمن منطقة خفض التصعيد، تحليقاً مكثفاً لطائرات استطلاع روسية في أجواء جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وسط قصف بري من قبل قوات النظام طال مناطق في فليفل وبينين وسفوهن والفطيرة ضمن جبل الزاوية، كما قصفت فصائل غرفة عمليات الفتح المبين مواقع لقوات النظام في قرية الدار الكبيرة جنوبي إدلب، في حين شهد محور كبانة بجبل الأكراد ضمن ريف اللاذقية الشمالي قصف صاروخي متبادل بين قوات النظام والفصائل، دون معلومات عن خسائر بشرية.
وكان المرصد السوري رصد أمس، قصف مدفعي من قبل قوات النظام استهدف قرى الفطيرة وفليفل وسفوهن بجبل الزاوية جنوب إدلب، بالإضافة إلى حدوث قصف متبادل بقذائف الهاون بين فصائل “الفتح المبين” وقوات النظام على محور الكبانة بريف اللاذقية و على محور المشاريع بسهل الغاب شمال غرب حماة، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم 20 أيار/مايو، إلى مقتل اثنين من عناصر قوات النظام وإصابة آخرين بجراح، جراء عملية انغماسية انتحارية لأحد مقاتلي المجموعات الجهادية وذلك ضمن إحدى محاور كبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، حيث قتل الانتحاري العنصرين وأصاب آخرين قبل أن يتم قتله.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد