القتال في الريف الحموي يتواصل بقوة بين قوات النظام وتحرير الشام والفصائل مع استمرار الأخير في هجومه لاستعادة ما خسره

14

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تعرضت مناطق في قريتي حربنفسة والزارة بريف حماة الجنوبي، لقصف من قوات النظام، بالتزامن مع غارات من الطائرات الحربية، على مناطق في قرية الزكاة في الريف الشمالي لحماة، عقب غارات فجر اليوم استهدفت مناطق في بلدة كفرزيتا بالريف ذاته، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، بينما استهدف فصيل مقاتل مناطق في بلدة سلحب التي تسيطر عليها قوات النظام في الريف الغربي لحماة، ولم ترد إلى الآن معلومات عن الخسائر البشرية، في حين لا يزال القتال العنيف متواصلاً في الريف الحموي الشمالي الشرقي، بين مقاتلي هيئة تحرير الشام والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، ويتركز القتال في محيط قريتي قصر شاوي والحزم، بالتزامن مع قتال عنيف بين الجانبين في القسم الجنوبي من قرية سرحا، وسط استمرار القصف المكثف من قبل قوات النظام على محاور القتال، فيما تواصل هيئة تحرير الشام والفصائل عمليات استهدافها للمناطق التي تقدمت إليها قوات النظام في الريف الحموي الشمالي الشرقي، وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر ليل أمس أنه تشهد جبهات ريف حماة الشمالي الشرقي هدوءاً من حيث الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل المقاتلة والإسلامية وهيئة تحرير الشام من جانب آخر، ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تمكن قوات النظام من تحقيق مزيد من التقدم في المنطقة والسيطرة على قرية جديدة، ليرتفع إلى 8 عدد القرى والتجمعات السكنية والتلال التي سيطرت عليها قوات النظام خلال الـ 48 ساعة الفائتة، وهي دوما والربيعة والحزم وقصر شاوي والكيكية ومويلح شمالي وتلتي قصر شاوي ومحصر، وجاء التقدم بعد هجوم عنيف لقوات النظام مدعماً بالقصف المدفعي والصاروخي والجوي، الذي استهدف مناطق سيطرة الفصائل وتحرير الشام، وتسببت الاشتباكات في وقوع خسائر بشرية مؤكدة في صفوف الطرفين، أيضاً تجدر الإشارة إلى أن هذه المعارك الدائرة في الريف الشمالي الشرقي تسببت بنزوح أكثر من 40 ألف مدني من قراهم، بسبب تواصل عمليات القتال بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جانب، ومقاتلي هيئة تحرير الشام والفصائل من جانب آخر، على محاور في الريف الشمالي الشرقي، منذ بدء المعارك في الـ 24 من تشرين الأول / أكتوبر الفائت من العام 2017