القتال يتواصل في الريف الجنوبي الغربي للعاصمة بين الفصائل وتحرير الشام وقوات النظام

21

تتواصل الاشتباكات بشكل عنيف، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى، في محيط تل برادعية بريف دمشق الجنوبي الغربي، وسط تقدم لقوات النظام وسيطرتها على مواقع ونقاط كانت تحت سيطرة الفصائل، عقبها معاودة الفصائل الهجوم على المنطقة الواقعة في أطراف تلة بردعيا، تمكنت خلالها الفصائل من معاودة التقدم، ومعلومات عن استعادتها معظم النقاط التي خسرتها، وترافقت الاشتباكات مع قصف مكثف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، وسط استهدافات متبادلة على محاور القتال، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما استهدفت الفصائل تمركزات لقوات النظام بقذائف الهاون في محور تل جينة بالريف الجنوبي الغربي لدمشق، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها

 

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استمرت الاشتباكات بين مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة، وجيش خالد بن الوليد من جهة أخرى، على محاور في محيط منطقة تل الجموع بحوض اليرموك في ريف درعا الغربي، وسط استهدافات متبادلة، فيما استهدفت الفصائل تمركزات لجيش خالد بن الوليد في أطراف بلدة سحم الجولان، بالتزامن مع قصف على منطقة الشركة الليبية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، في حين قصفت قوات النظام مناطق في مدينة درعا بقذائف هاون، أدت لأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية