المرصد السوري لحقوق الانسان

القصف الإسرائيلي الأول بعد رحيل “نتنياهو” يُدمر مستودعات للميليشيات الإيرانية في ريف حلب الشرقي

محافظة حلب: استهدفت الضربات الإسرائيلية منطقة جبل الواحة، قرب البحوث العلمية ومعامل الدفاع التابعة للنظام السوري في منطقة السفيرة بريف حلب، حيث تتواجد هناك قاعدة إيرانية ومستودعات أسلحة لها، ما أدى إلى تدميرها، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وكانت انفجارات عنيفة دوت في منطقة السفيرة بريف حلب الشرقي، قبل قليل، نتيجة ضربات إسرائيلية على مواقع عسكرية لقوات النظام السوري، تتواجد فيها مقرات ومستودعات أسلحة للحرس الثوري الإيراني والميليشيات الإيرانية.

والجدير بالذكر أن القصف الإسرائيلي هو الأول بعد رحيل رئيس الحكومة السابق “نتنياهو”

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية جراء القصف الإسرائيلي على الريف الحمصي، في 9 حزيران الفائت، إلى 11 قتيلاً من الجنسية السورية من قوات النظام وقوات الدفاع الوطني، بينهم ضابط برتبة عقيد، ممن قتلوا في الاستهدافات الإسرائيلية على مركز للبحوث العلمية في منطقة خربة التينة ومواقع ونقاط عسكرية أخرى في المنطقة هناك والواقعة بريف حمص الغربي، فيما طال القصف الإسرائيلي إيضاً مستودع ذخيرة تابع لحزب الله اللبناني جنوب مدينة حمص.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول