المرصد السوري لحقوق الانسان

القوات التركية ترفع الجاهزية على محاور سراقب.. وقوات النظام تجدد قصفها على ريفي حلب وإدلب

رصد نشطاء المرصد السوري استنفارًا للقوات التركية المتواجدة عند محيط مدينة سراقب، وسط رفع جاهزية للعناصر والأسلحة الثقيلة وكاسحة ألغام، دون معرفة الأسباب.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة محيط بلدتي معارة النعسان بريف إدلب وكفرنوران غربي حلب، كما سقطت قذائف على محيط بلدة كنصفرة بريف إدلب، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، صباح اليوم السبت، قصفًا صاروخيًا نفذته قوات النظام على مواقع في قرية كفرعمة وكفرتعال بريف حلب الغربي، لترد الفصائل بقصف مماثل على مواقع قوات النظام في المنطقة.
وشهدت محاور جبل الزاوية الشرقية بعد منتصف ليل الجمعة-السبت، قصفاً واستهدافات متبادلة بين الفصائل العاملة في المنطقة من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، وسط معلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول