القوات التركية تستهدف محيط قاعدة سابقة للتحالف الدولي في عين العرب (كوباني)

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، جولة جديدة من القصف البري التركي على مناطق خاضعة لنفوذ “الإدارة الذاتية”، حيث استهدفت المدفعية التركية أماكن في منطقة شركة الاسمنت بريف تل أبيض الغربي، وأماكن أخرى في منطقة عون الدادات بريف منبج شمال شرقي حلب، ومحيط شركة لافارج بريف عين العرب (كوباني) حيث كانت المنطقة هناك قاعدة عسكرية سابقة للتحالف الدولي، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، في حين تشهد منطقة عين العرب استنفار عسكري.
المرصد السوري كان قد رصد صباح اليوم الأربعاء، قصفاً صاروخياً نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها، على قريتي أبو نيتولة وكيجقران الواقعتين بريف منطقة عين عيسى، ضمن الريف الشمالي لمحافظة الرقة، والخاضعتين لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، دون معلومات عن خسائر بشرية.
وفي 22 أيار، استهدفت طائرة مسيرة تركية، نقطة عسكرية تابعة لـ”قسد” بالقرب من الطريق الدولي “M4” شرقي ناحية عين عيسى، ما أدى إلى إصابة شخص بجروح خطيرة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد