القوات التركية تقصف محيط بلدة بالقرب من قاعدة روسية بريف حلب الشرقي

محافظة حلب: قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها مساء اليوم، بالمدفعية الثقيلة أطراف بلدة العريمة بالقرب من قاعد للقوات الروسية بريف منبج الغربي شرقي حلب، ضمن مناطق سيطرة “قسد”، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وجاء ذلك، بعد أيام من قصف مسيرة تركية لموقع عسكري تابع للنظام بالقرب من القاعدة الروسية.
وفي حين تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال وشرق سوريا استهدافات متقطعة بشكل شبه يومي، وسط استمرار الهدوء الحذر في المناطق.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 27 تشرين الثاني الفائت، تحليق لـ طائرات حربية روسية في أجواء مدينة منبج بريف حلب الشرقي، وصولا إلى أجواء مناطق “درع الفرات” في ريف حلب، بعد غيابها أيام عن المنطقة.