القوات التركية تقصف ناحية أبو راسين وتستهدف نقطة لقوى الأمن الداخلي “الأسايش”

محافظة الحسكة: استهدفت القوات التركية المتمركزة في مناطق “نبع السلام”، بالمدفعية الثقيلة محيط وريف بلدة أبو راسين شمال غربي الحسكة، وسقطت إحدى القذائف قرب حاجز لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” في بلدة أبو راسين، دون ورود معلومات عن خسائر حتى اللحظة.
وكان المرصد السوري قد رصد، في 25 تموز، إصابة ضابط في قوات النظام بقصف بري نفذته القوات التركية المتمركزة في المخافر الحدودية، على قريتي خالد كلو وتل زيوان 7 كيلومتر شمال شرق القامشلي بمحافظة الحسكة، حيث تتواجد نقاط عسكرية لقوات النظام هناك.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، أيضا، بأن القوات التركية والفصائل التابعة لها، نفذت جولة من القصف البري المكثف على مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” بريف الحسكة الشمالي الغربي، انطلاقاً من مواقعها في ريف رأس العين (سري كانييه) الشرقي، حيث استهدفت بالمدفعية الثقيلة أماكن في أسدية وخضراوي وتل حرمل وتل ورد وخربة الشعير وتل طويل ودشيشة وقاهرة بريفي تل تمر وأبو رأسين (زركان)، ما أدى لأضرار مادية.