المرصد السوري لحقوق الانسان

القوات التركية تقطع عشرات الأشجار في كلجبرين دون تعويض أصحابها.. وتتملص من دفع إيجارات الأراضي في “خفض التصعيد”

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القاعدة العسكرية التركية في قرية كلجبرين قطعت عشرات من أشجار الفستق الحلبي في محيط القاعدة، دون أن تدفع تعويضا لأصحابها.
وفي معظم النقاط العسكرية التركية التي انتشرت خلال الفترة الماضية في منطقة “خفض التصعيد” تمتنع القوات التركية عن دفع إيجارات لأصحاب الأراضي التي أقامت فيها نقاطها، بينما تدفع قيمة رمزية لأصحاب المنازل التي أصبحت ثكنات لهم.
ولا تزال القوات التركية المتمركزة في نقاط “المراقبة” والقواعد العسكرية التابعة لها ضمن الشمال السوري، تمتنع عن دفع مستحقات إيجار الأرض القائمة عليها تلك النقاط أو القواعد العسكرية، حيث تتهرب وتتنصل من دفع مستحقات إيجار الأرض القائمة عليها النقطة التركية في مورك منذ ما يزيد عن عامي، على الرغم من اتفاق صاحبها (م.م) مع فصيل (فيلق الشام) المقرب من تركيا، على دفع المستأجر مبلغ 700 دولار أمريكي مقابل كل دونم واحد من الأرض.
كما أن العقد المبرم انتهى مطلع حزيران/يونيو العام الفائت، دون تجديده على الرغم من بقاء القوات التركية في مواقعهم، بل على العكس من ذلك تمددت القوات التركية في الأرض وعاثت فيها فسادا عبر اقتطاع أشجار الفستق الحلبي.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول