القوات التركية تنشئ نقطة عسكرية جديدة قرب الطريق الدولي “m5” دمشق-حلب

محافظة إدلب: أنهت القوات التركية المتواجدة في منطقة “بوتين-أردوغان” تثبيت نقطة عسكرية جديدة في الحي الشرقي من بلدة آفس شرقي إدلب.
ودعمت القوات التركية النقطة الجديدة بـ 4 مدرعات ناقلة للجند و35 جندي.

وتأتي أهمية النقطة الجديدة لقربها من الاتستراد الدولي “m5” دمشق- حلب.
وبذلك تتمكن القوات التركية والفصائل من رصد تحركات قوات النظام على الطريق الدولي.
وأشار المرصد السوري في 26 ديسمبر الفائت، إلى خضوع 400 مقاتل من عناصر فصائل “الجيش الوطني” العاملة في منطقة “بوتين-أردوغان” والمرافقة للقوات التركية، لدورة تدريبية على سلاح المدرعات والمجنزرات ذات الصناعة التركية، في معسكر المسطومة بإدلب، ومن بينها تدريب طواقم للدبابات، التي أدخلتها القوات التركية لأول مرة ضمن نطاق التدريبات للمقاتلين السوريين.
ووفقًا للمصادر فإن القوات التركية تجهز كوادر قادرة على استخدام مختلف أنواع الأسلحة والمجنزرات، تحضيرًا لزجهم في المعارك دون الحاجة للجنود الأتراك في الخطوط الأمامية.
ويأتي ذلك، بعد تدريبها لـ200 مقاتل سوري من الفصائل الرديفة، على استعمال مضادات الدروع بمختلف أنواعها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد