القوات التركية و”الفتح المبين” تستهدفان تجمعات قوات النظام 

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات بالرشاشات الثقيلة بين غرفة عمليات “الفتح المبين” والقوات التركية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، على محور بلدة آفس بريف إدلب، وسط إطلاق قنابل ضوئية في أجواء المنطقة.
على صعيد متصل، دارت اشتباكات مماثلة بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة على محور كفرنوران غربي حلب.
كما قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة معارة النعسان بريف إدلب الشرقي، وقرية فليفل بريف إدلب الجنوبي.
بينما استهدفت الفصائل، صباح اليوم، تجمعات قوات النظام على محور الفوج 46 غربي حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد